تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 2 مارس 2013 10:18:28 م بواسطة سطام بن أحمد الحرابيالأحد، 3 مارس 2013 04:03:29 ص
1 922
عقارب الساعة
ذقنا ألوان الألم كيف الخلاص .. ؟
كل أنفاس الأمل فينا تضيق
تهنا في دوّامة الساعة خلاص
يا هوانا دلّنا وين الطريق ؟
للأسف ..
حبّنا يشبه عقارب الساعة
المشاعر تحترق
لثواني نلتقي
ما تدوم و نفترق
للأسف ..
ليلنا ما قد صفى و لا ساعة
ليل قاسي به ندور
و الفجر حلم الطيور
تهجر القفص العتيق
تهجر عقارب الساعة
كلّ شخص ٍ يا حبيبي ..
من همومه يحسب إن ليله يطول
إلا معنا يا حبيبي ..
كلّ دقة ينتهي حلم و يزول
ليه يا لحيرة ..
ليه يا أقسى الجراح
اللقا يصبح طفل
في يده حفنة رمل
إن مسكها تسللت بين الأصابع
و إن تركها طارت فـ درب الرياح
للأسف
المشاعر تحتضر من الحيرة
راح عمري و آنا أقول ..
كيف أنا بلقى الحلول
نترك الهمّ الغريق
نترك عقارب الساعة
يا عقارب وقّفي يكفي حراك
يمكن إن الحظّ قيدنا معاك
و الحقيقة لو يلازمها السكوت
و لو تباعدنا المسافة و الظروف
يصمد الحبّ الحقيقي ما يموت
نلتقي و الوعد لو طوّل سنين
تشعل الأشواق أغصان الغرام
و تمطر الأفراح فلّ و ياسمين
و نعترف
اكتشفنا من عقارب الساعة
الشقا لو ما نبيه
حبنا نُحسد عليه
ننسى منّه كل ضيق
و ننسى عقارب الساعة
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
سطام بن أحمد الحرابيسطام بن أحمد الحرابيالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. عامِّي922
لاتوجد تعليقات