تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 1 فبراير 2013 01:14:52 ص بواسطة سطام بن أحمد الحرابيالجمعة، 31 أغسطس 2018 05:08:25 م بواسطة سطام بن أحمد الحرابي
1 1143
قارئة الفنجان - الوجه الآخر
ما أصعب أن أهوى امرأة ً ليس لها عنوان
سيدتي .. بل تملك عنوان
سكنت قلبي و حناياهُ .. سكن الجورية في البستان
أمست في عيني أطلالا ً .. في الليل تهيم ً به الغربان
سيدتي .. كم بات ذليلا ً
من بات على ذكرى الإنسان
-
فكرت و حاولت مرارا ً.. لكنّي لم أقدر أبدا ً..
أن أنسى همسة ذكراها
سافرت و أبحرت بعيدا ً.. لكنّي لم ألقى أبداً ..
عطفا ً ينسيني ذكراها
هل قدري أن أًمضي عمري ..
في صحراء َ وراء سراب
هل قدري أن يحيى فكري ..
كالمغدور بنصل غياب
هل قدري أن أبقى مسجونا ً.. بين الأمس و بين اليوم
أمس ٌ بالبهجة كالأزهار
و اليوم جراحٌ مثل النار
تأكل ما أعشق من ذكرى
و تبقي ما أكره من ذكرى
و الوحدة تبقى أقسى الأقدار
-
بحياتي سيدتي امرأةٌ ..
عيناها سبحان الخلاّق
و محيّاً كالبدر البرّاق
و خدودٌ حمرٌ كالدرّاق
و الشعر العربي الأجعد ..
يسافر في الليل الأسود
و نجومٌ في الجيد الساطع ..
عقدٌ من ماسٍ يتوقّد
لكن وراء الليل فجرٌ و إشراق
الفجر و الإشراق كلٌ يرغبه
إلا أنا .. فالليل كم استعذبه
يبقى لقاء الطيف دوما ً أطلبه
أخشى نهار الغدر منّي يسلبه
سيدتي .. من عاش حياتي
قد عاش أميرا ً للعشاق
هي مجرد رؤية للطرف الآخر من نص الشاعر الراحل الكبير نزار قباني 17/8/2007
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
سطام بن أحمد الحرابيسطام بن أحمد الحرابيالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. عامِّي1143
لاتوجد تعليقات