تاريخ الاضافة
السبت، 21 يوليه 2012 10:37:19 ص بواسطة المشرف العام
0 581
وَميضَ بَرقٍ أَرى في فيكَ أَم شَنَبا
وَميضَ بَرقٍ أَرى في فيكَ أَم شَنَبا
وَهَل رَشَفتَ رُضاباً مِنهُ أَم ضَرَبا
أَفدي الَّذي ما أَبى بِاللَحظِ سَفكَ دَمي
لَكِن مَتى ما طَلَبتُ العَطفَ مِنهُ أَبى
ظَبيٌ مِنَ التُركِ أَصمَتني لَواحِظُهُ
وَأَسهُمُ التُركِ إِن أَصمَت فَلا عَجَبا
يَبدو بِضِدَّينِ في خَدَّيهِ قَد جُمِعا
ماءُ الشَبابِ وَنارُ الحُسنِ فَاِصطَحبا
فَذَلِكَ الماءُ أَبكى ناظِرَيَّ دَماً
وَذَلِكَ الجَمرُ أَذكى في الحَشا لَهَبا
شَكا فُؤادِيَ مِن عِبءِ الهَوى تَعَباً
كَما شَكا خَصرُهُ مِن رِدفِهِ تَعَبا
يَهُزُّ أَعطافَهُ دَلُّ الصِبا فَتَرى
غُصناً مِنَ البانِ يثنيهِ النَسيمُ صَبا
يا مُطلِعَ البَدرِ فَوقَ الغُصنِ مُعتَدِلاً
يَلوحُ ما بَينَ شربوشٍ وَطَوق قبا
اِعدِل فَإِنَّ رُسومَ الجَورِ قَد دَرَسَت
مُذ صارَ فينا مَكينُ الدينِ مُحتَسِبا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
فتيان الشاغوريغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي581