تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 10 أبريل 2012 11:35:38 م بواسطة المشرف العام
0 540
إن الكبائر للطاعات مفسدةٌ
إن الكبائر للطاعات مفسدةٌ
وإن أفسَدَهَا للطاعةِ الحسدُ
لا تضمرنَّ على ذي نعمة حسداً
إنَّ الحسود من الرحمن مبتعد
واقنع برزقك فالأرزاق قد قُسِمَت
سيَّان في الرزق بطَّالٌ ومقتصد
فإن حسدت امرأً فيما يخصُّ له
فاذهب فمالك إلاَّ الإِثمُ والكمد
خُلق ذميمٌ وأغراضٌ مذممةٌ
ومقصدٌ بلسان الشرع منتقد
كَرِهتَ حالاً أراد الله ثروتها
فاقنع بما قد قضاه الواحد الأحد
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو زيد الفازازيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس540