عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > السعودية > عبد الرحمن العشماوي > حوار مع التاريخ

السعودية

مشاهدة
1030

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

حوار مع التاريخ

أَفقِْ أَيُّها التّاريخُ، نَبِّهْ رِجالَنَا
فَيارُبَّ مَرْموقٍ لهُ أَلْفُ هَفْوَةِ
أِفْق أَيُّها التاريخُ، أَدْرِكْ حَقيقَتي
فَعَنْ نَهْجَ ديني لن تَضِلَّ مَسيرَتي
أَفِق، وانتَظِر من أُمَّتي وَثَباتِها
فَلَن تَقِفَ الأعْداءُ في وَجْهِ وَثبتي
فَلي من كِتابِ اللهِ أَعظمُ رائدٍ
ومِنْ سُنَّةِ العَدْنانِ أَعْظَمُ قُدْوَةِ
أَفِقْ فالفُؤادُ الحُّرِ لا يَعْرِفُ الخنا
ولن تَصْلُحَ الأَيامٌ إلا بِسنتي
سَفَحَتْ دَمَ الأَحْقادِ دُونَ شَريعَتي
وأَعْدَدْتُ للأَيامِ كامِلَ عُدَّتي
وكَيْفَ يَنالُ اليَأْسُ قَلْبًا مُوَحِّدًا
إلى اللهِ يَرْنو مُؤْمِنًا كُل لَحْظَةِ
أُخوتًنا في اللهِ، مَهْما تَباعَدَتْ
مَسافاتُ أَوْطاني مِثالُ الأُخُوَّةِ
عَليها بَنى أَسلافُنا صَرْحَ مَجْدِنا
فَكَيْفَ هَدَمْنا صَرْحَنا بالتعَنتِ
وقُلْ لَلعِدى مَهْمَا يَجُورُنَ إننَا
حَمَلْنا إلى الدُّنْيا مَعالِمَ نَهْضَةِ
وَإِنّا سَنَمْضي في الطَّريقِ الذي مَضى
على نَهْجِهِ أَسْلافُنَا سَيْرَ حِكْمَةِ
وَإِنْ تَكُ أَوْطاني تَشَتَتَ جَمْعُها
فَعَمّا قَريب سَوْفَ تَمْضي بِهِمَّةِ
أَيا أُمَّةَ الإِسْلامِ لا زِلْتُ صامِدًا
ولا زُلْتُ رَغْمَ الصَّدِّ والهَجْرِ أُمَّتِي
لَكَ اللهُ مازالَ الزَّمانُ مُغَرِّدًا
عَلى قِمَّةِ الإِسْلامِ أَعْظَمُ قِمَّةِ
خذُوا كُلَّ ما تَبْغونَ إِلا كَرامَتي
فَمَوْتي لَذيذٌ في سَبيلِ عَقيدَتي
بَني أُمَّتِي، إِنّ الحَياةَ رَخيصَةُ
إِذا لَمْ نَقُمْ فيها بإِحْياءِ شِرْعَةِ
أَفِيقُوا، فَما للذِّئْبِ يا قَوْمُ ذِمَّةُ
وأَكْبَرُ عارٍ أَنْ أُضَيِّعَ ذِمَّتي
عبد الرحمن العشماوي
بواسطة: حمد الحجري
التعديل بواسطة: حمد الحجري
الإضافة: الأربعاء 2006/12/06 09:54:34 مساءً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com